جريدة الاستثمار العربى الان السوق يأتى اليك اقتصادية متخصصة

بولاريس للتطوير الصناعي تتفاوض مع «جي في» للحصول على 5 ملايين متر بمدينة طربول

تتفاوض شركة بولاريس للتطوير الصناعى مع مجموعة جي في للاستثمار للحصول على 5 ملايين متر مربع بمشروع طربول أحد أكبر المشروعات الصناعية في الشرق الأوسط وفقا لمصادر قريبة الصلة من الملف.

وأضافت المصادر في تصريحات خاصة لـ”الاستثمار العربي”، أن مفاوضات بولاريس للتطوير الصناعي تسير بشكل سريع وفق توافق بين الطرفين.

وأوضح أن المفاوضات تتم بمعرفة شركة بولاريس في تركيا ومن المتوقع أن يكون هناك اجتماع قريب بين الجانبين لوضع اللمسات النهائية.

وعقدت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية اجتماعًا مع المهندس شريف حمودة، رئيس مجلس إدارة شركة Gv المطور الصناعي لمدينة طربول الصناعية.

وذلك بحضور كل من أيمن سليمان، المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي والمهندس مجدي غازي، الرئيس التنفيذي لمدينة طربول.

وأيضا الدكتور محمود الجرف، مستشار رئيس مجلس شركة Gv واللواء هاني غنيم، عضو مجلس  إدارة مجموعة جي في للاستثمار. 

وخلال الاجتماع، استمعت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية لعرض مفصل من المهندس مجدي غازي المدير التنفيذي لمدينة طربول.

مستعرضا المخطط العام للمدينة علي مساحة 109 مليون متر وكذلك مراحل توصيل المرافق والاعتماد علي الطاقة النظيفة.

Ads

كما أوضح الدكتور محمود الجرف استشاري المشروع استهداف أن تكون مدينة صناعية متكاملة وأهم الصناعات المستهدف إقامتها.

وكذلك أهم الشركاء المحليين والدوليين الذين بدأوا في التخطيط لتنفيذ مشروعاتهم خلال الفترة القادمة .

وأكدت الدكتورة هالة السعيد اهتمام الدولة بمنح القطاع الخاص الفرص المناسبة للنمو والتوسع، وانعكس ذلك في وثيقة ملكية الدولة، وستشهد الفترة القادمة مزيدا من منح القطاع الخاص فرصا للنمو والتوسع والشراكة في القطاعات المختلفة .

وأضافت السعيد أن هناك استهدافا لزيادة مشروعات القطاع الخاص في مجال الصناعة وتوطين التكنولوجيا وأن مدينة طربول تتفق مع توجهات الدولة المتمثلة في برنامج الإصلاحات الهيكلية الذي أطلقته الدولة منتصف عام 2021 لتطوير وتعظيم العائد من قطاعات الاقتصاد الحقيقي ويسعى لزيادة مساهمة الصناعة في الناتج المحلي وكذلك توطين أحدث تكنولوجيات الصناعة .

كما أشارت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية إلى أن هناك فرصا عديدة للتعاون بين طربول وصندوق مصر السيادي لتحقيق جذب المزيد من الاستثمارات المباشرة لقطاع الصناعة بالتعاون مع الشركاء المحليين والدوليين. 

من جانبه، أوضح المهندس شريف حمودة أن مدينة طريول تعد نموذجا للتعاون بين الدولة والقطاع الخاص لخلق مناخ مناسب لتطوير قطاع الصناعة وإتاحة فرص لإنشاء المصانع الكبري والمتوسطة حتى المشروعات الصناعية الصغيرة ومنح أصحاب الأفكار التي تحتاج لإنشاء مصانع تعتمد على تكنولوجيا متقدمة الفرصة لإقامة مشروعاتها وبناء شراكات مع كبريات الشركات العالمية.

وأضاف أن مدينة طربول نجحت في جذب عدد كبير من الشركات العالمية العاملة في قطاع الطاقة النظيفة والهيدروجين الأخضر والسيارات الكهربائية إلي جانب التخطيط لإنشاء وادي الغذاء الدي يضم عددا من الصناعات الغذائية وسوق كبير للخضر والفاكهة.

كما أوضح حمودة أن مدينة طربول تلعب دورا تنمويا مهما في تنمية محافظات شمال الصعيد ويمكنها أن توفر آلاف من فرص العمل لأبناء الصعيد.

 

Elestsmar