جريدة الاستثمار العربى الان السوق يأتى اليك اقتصادية متخصصة

رئيسة الحكومة التونسية: تؤكد أهميّة توسيع التعاون فى القطاعات الاستراتيجية لتأمين أمننا الغذائي والصحّي

خلال أعمال الدورة الـ17 للجنة العليا المصرية التونسية المشتركة

ألقت السيدة نجلاء بودن، رئيسة الحكومة التونسية خلال أعمال الدورة الـ17 للجنة العليا المصرية التونسية المشتركة،لمنقشة التعاون فى القطاعات الاستراتيجية.
كما رحبت فى مستهلها بالدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والوفد المرافق له، فى بلدهم تونس.

الدورة الـ17 للجنة العليا المصرية التونسية

أشارت نجلاء بودن رئيسة الحكومة التونسية ان الدورة الـ17 للجنة العليا المصرية التونسية أفضل مناسبة لتعميق مسيرة التعاون المشترك بين مصر وتونس وبحث سبل التعاون فى القطاعات الاستراتيجية و كافة المجالات السياسية والاقتصادية  ومناقشة ملفات الأمن الغذائي في ظل أزمة الغذاء العالمية.

ونوهت رئيسة الحكومة التونسية علي الحراك الايجابي الذي تشهده العلاقات المصرية التونسية من خلال عقد عدة لجان في مجالات متعددة تتعلق بالتجارة والنقل والزراعة والجمارك وغيرها من المجالات.

وطالب نجلاء بودن علي عقد زيارات متبادلة لكبار المسؤؤلين في البلدين والعمل علي وضع أجندة بتوقيتات زمنية محددة لبحث سبل الاستفادة من الامكانيات الكبيرة التي تتوافر بين البلدين.وزيادة حجم التبادل التجاري

مشيرة إلى أهميّة توسيع التعاون فى القطاعات الاستراتيجية لتأمين أمننا الغذائي والصحّي، حيث إن جائحة “كوفيد-19” والأزمة الروسية الأوكرانية.

وشددت رئيسة الحكومة التونسية علي أهمية تنظيم التبادل التجاري بين البلدين و العمل علي إيجاد حلول لكافّة الصعوبات والمعوقات التي من الممكن أن تعترض نفاذ السلع والمنتجات إلى الأسواق

Ads

توسيع التعاون فى القطاعات الاستراتيجية

ونوهت علي مساندة جهود النهوض بعلاقات التعاون الاقتصادي والاستثماري و العمل على تكثيف اللقاءات بين أصحاب الأعمال والمستثمرين والمشاركة المتبادلة في مختلف الاجتماعات الاقتصادية والتجارية.

وتمنت بودن استمرار انعقاد المنتدى الاقتصادي المصري التونسي الذى اختتم أعماله أمس الذي ساعد علي الانطلاق حو الأسواق الدولية المشتركة الواعدة، وخاصّة فى افريقيا.

وأضافت: إنّ ما نشهده من تحوّلات عالمية متسارعة وتطوّرات جيواستراتيجية خطيرة وما أفرزته من تداعيات على أمننا واستقرارنا يحتّم على بلدينا مزيدا من تضافر الجهود وتكثيف التنسيق والتشاور والتعاون في المحافل الدولية.
و أشادت بما تمّ التوصّل إليه من اتفاقيات تعاون تشمل العديد من المجالات، إنما يُشكّل دون شكّ أرضيّة صلبة وفرصة جديدة على درب الارتقاء بعلاقات التعاون بين بلدينا إلى مستويات أرحب، خدمة للمصلحة المشتركة والمنفعة المتبادلة لشعبينا الشقيقين.
وفى ختام كلمتها، جددت السيدة/نجلاء بودن، التعبير للدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء عن بالغ شكرها للروح الأخويّة والأجواء الإيجابيّة التي دارت فيها أعمال الاجتماعات التحضيرية، مُثمّنة ما بذله وفدا الخبراء وكبار المسؤولين من البلدين من جهود على مدار الأيام الماضية ومُقدّرة مساهمتهم الفاعلة في إنجاح أعمال اللجنة.
مؤكدة ان الظروف الحالية تفرض مسؤولية التعاون لما فيه الخير لبلدينا، ونحن سنعمل خلال اعمال هذه اللجنة على إعداد اجندة جادة للتعاون المشترك نحو علاقات مصرية -تونسية يحتذى بها إقليميا ودوليا.