جريدة الاستثمار العربى الان السوق يأتى اليك اقتصادية متخصصة

شركات الأعلاف تتعاقد لشراء محصول الذرة المحلي بأمر من «الوزير»

أكد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، على أهمية قيام اتحاد منتجي الدواجن، ومصانع وشركات الأعلاف بالتعاقد فورا على شراء محصول الذرة المحلي من الفلاحين والمزارعين خاصه مع بدء موسم حصاد المحصول.

يأتي ذلك حفاظا على المنتج المحلى ولتشجيع المزراعين على التوسع مستقبلا فى زراعة المحاصيل الاستيراتيجية وهو النهج الذى تتبعه الدولة من أجل تقليل فاتورة الاستيراد وتخفيف الصغط على العملة الأجنبية.

سرعة شراء محصول الذرة المحلي

وشدد وزير الزراعة خلال ترأسه اجتماع اللجنة العليا للثروة الداجنة، بقرار مجلس الوزراء، على الإسراع فى إجراءات الشراء ووجه المسئولين بالوزارة بمتابعة تنفيذ ذلك.

وحضر الاجتماع المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، والنائب هشام الحصري رئيس لجنة الزراعة والري بمجلس النواب، والمهندس محمود العناني رئيس اتحاد منتجي الدواجن وبعض ممثلي الوزرات والهيئات المعنية وذلك لبحث كيفية النهوض بصناعة الدواجن من كافة جوانبها.

Ads

اقرا المزيد : «مبادرة حياة كريمة» تنتهي من تنفيذ 86 مشروعًا في الإسكندرية

اكتفاء ذاتي من الدواجن والبيض

وخلال الاجتماع أكد “القصير” أن الدولة تولى قطاع الدواجن اهتماماً كبيراً، نظراً لأنه من القطاعات الاستراتيجية الناجحة والتي تحقق حاليا الاكتفاء الذاتي من الدواجن والبيض، مشيرا إلى أهمية وجود سعر عادل للمنتجين، للحفاظ عليهم وضمان استمرارهم في سوق الإنتاج.

قروض بنكية للمربين

كما وجه وزير الزراعة كذلك بإجراء دراسات جدوى توضح المزايا الفنية والإقتصادية لنظام التربية المغلق، لتشجيع صغار المربين على تطوير ورفع كفاءة عنابرهم وتحويلها من نظام التربية المفتوح إلى نظام التربية المغلق، وبقروض بنكية ميسرة 5%.
ووجه أيضا بتوسيع قاعدة عضوية اتحاد منتجي الدواجن بحيث يشمل جميع المنتجين على مستوى الجمهورية خاصة الصغار منهم.

إدراج الدواجن والبيض في البورصة السلعية

وخلال الاجتماع تم تكليف الاتحاد العام لمنتجى الدواجن بتحديث قواعد البيانات الإلكترونية التى أعدتها الوزارة عن صناعة الدواجن من حيث كمية الإنتاج على مدار أيام السنة لمساعدة متخذى القرار والمنتجين مع دراسة مستفيضة لإدراج الدواجن والبيض فى البورصة السلعية بالإشتراك مع الجهات المعنية.